11 أيلول 2011

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

السلطة و المعارضة اليمني يتنافسان لكسب الموقف الامريكي من بوابة الارهاب

 

انتقلت المواجهة بين السلطة والمعارضة في اليمن من ساحات الاحتجاجات وغرف المناورات السياسية بشان المبادرة الخليجية الى المعركة مع العناصر الارهابية في محافظة ابين

والتي يدعي كل طرف بانه صاحب الفضل في تحقيق انتصار كبير على تلك العناصر بعد شهور من المواجهة بين السلطة والمعارضة في اليمن و راى محللون ان هذه المواقف المتضاربة والتي تاتي عشية الذكرى العاشرة لاحداث 11 سبتمبر ايلول في الولايات المتحدة تاتي في اطار السباق المحموم بين النظام اليمني و معارضيه لكسب ود الموقف الامريكي تجاه الازمة اليمنية حيث يسعى كل  السلطة والمعارضة في اليمن الى تاكيد قدرته على تحقيق الشراكة الفاعلة في الحرب على الارهاب وفي هذا السياق اعتبرت المعارضة اليمنية ان الانتصارات التي حققتها وحدات الجيش السبت ضد مقاتلين متشددين يشتبه بانتمائهم للقاعدة في مدينة زنجبار بمحافظة ابين جنوب البلاد تمثل اول انتصار للثورة الشعبية السلمية على طريق الحسم ودحر من وصفتهم ببقايا النظام العائلي الذي تواطا في تسليم محافظة ابين للجماعات المسلحة والعناصر الارهابية منذ اكثر من اربعة اشهر على حد وصفها.

و في بيان له تلقت نسخة منه عبر المجلس الوطني لقوى الثورة الشعبية السلمية الذي تشكل الشهر الماضي والذي يضم كافة القوى المناوئة لنظام الرئيس علي عبد الله صالح عن سعادته بالانتصارات التي حققتها قوى الجيش المؤيدة بالتعاون مع ابناء قبائل ابين وفك الحصار عن اللواء 25 ميكا مؤكدا ان قوى الثورة سواء في الجيش او من ابناء القبائل واليمنيين عموما سيحبطون كل المؤامرات الهادفة لاثبات التهديدات المتكررة وقالوا السلطة والمعارضة في اليمن بانهم سيكونون بالمرصاد ليس للعناصر الارهابية المسلحة فقط ولكن ايضا سوف يكون السلطة والمعارضة في اليمن لبقايا النظام العائلي الذين يقفون وراءها معتقدين بانهم سيكسبون دعم الخارج وسيتمكنون من اجهاض ثورة الشعب اليمني الذي نفد صبره عليهم وفي المقابل تبادلت قيادات الدولة التهاني بتحقيق انتصار حاسم على العناصر الارهابية في زنجبار بمحافظة ابين بعد معارك ضارية  وقالت وكالة الانباء اليمنية الرسمية سبا إن الرئيس علي عبد الله صالح هنا ابطال القوات المسلحة و الامن على ما حققوه من انتصار عظيم بانهاء الحصار على اللواء 25 ميكا الذي دام اكثر من 3 أشهر من قبل عناصر تنظيم القاعدة بمحافظة ابين والمدعومة من القوى الانقلابية على حد قولها.

 

 

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

أحداث اليمن - اخبار أحداث اليمن