23 آذار 2013

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك


هناك افكار خاصة باقامة محطات خاصة في الفضاء  الخارجي تحمل البطاريات الشمسية التي تستقبل الطاقة الشمسية وتحولها الى طاقة كهربائية يتم ارسالها بعد ذلك الى سطح الارض .

ومن المعتقد ان اقامة محطة من هذا النوع على ارتفاع 30.000 كيلو متر من سطح الارض ، فوق خط الاستواء ، يمكن لها ان تستقبل كمية كبيرة من الطاقة الشمسية ، تزيد بنحو ست مرات على الطاقة الشمسية التي تصل من خلال الغلاف الجوي الى سطح الأرض ، كما ان هذه المحطة ستبقى معرضة لأشعة الشمس لمدة 24 ساعة كل يوم على مدار العام ، ومن المقترح ان تتكون هذه المحطة من مجموعة هائلة من خلايا البطاريات الشمسية على هيئة مجمع يشغل مساحة هائلة ، قديصل طولها الى 10 كيلو مترات وعرضها الى 4 كيلو مترات على وجه التقريب ، ويمكن نقل الكهرباء التي تولدها هذه البطاريات من اشعة الشمس ، الى سطح الارض بواسطة الميكروويف عن طريق محطة ارسال خاصة لتستقبلها محطة استقبال تقوم بتحويلها الى تيار كهربائي مرة اخرى ، ولابد ان يفقد جزء من الطاقة في عمليات تحويل تيار الكهرباء الى موجات الميكرويف ، ثم في عملية تحويل موجات الميكرويف الى تيار كهربائي مرة اخرى ، ولكن الجزء المفقود من الطاقة صغير جدا ، وتتم مثل هذه العمليات التحويلية حاليا على سطح الارض بكفاءة عالية تصل الى نحو 90% تقريبا .

ومن الطبيعي أنه كي يتحقق مثل هذا المشروع الهائل ، فان الامر يتطلب ضرورة ابتكار بطاريات شمسية جديدة خفيفة الوزن ، وقليلة التكاليف ، كذلك يحتاج مثل هذا المشروع الى تصنع مثل هذه البطاريات على نطاق واسع ، مع ضرورة وجود نظام محكم لنقل هذه الخلايات الى الفضاء الخارجي ، وتركيبها في مكانها في مدار حول الأرض .

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

الطاقة البديلة - معلومات عامة