20 شباط 2014

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

الوعاء المستخدم لتفكيك ذرات الهيدروجين
الوعاء المستخدم لتفكيك ذرات الهيدروجين

حدث لم تدم مدته أكثر من سبع مليار جزء من الثانية من الممكن أن يكون كفيلا بمساعدة العلماء لتفكيك الذرات لتوليد طاقة أكبر من التي تستعمل لتوليدها .

فقد أشار العلماء في منشأة الإشعال الوطنية لتجربة تمكنوا فيها من توليد كمية من الطاقة ناتجة من تفكيك ذرات الهيدروجين .

وقال المشرف على التجربة عمر هوريكين بأن الأمر الجديد في هذه التجربة كان إنتاج كمية من الحرارة قامت بالمساعدة في زيادة كمية الطاقة التي نتجت عن تفكيك الجزيئات ، وقال أن كيفية الحفاظ على الطاقة الناتجة تعتبر تحديا للعلماء ، حيث لم يستطع العلماء من جمع إلا ما نسبته 1% من هذه الطاقة المنتجة .

وتقوم تقنية هذه التجربة على وضع نظيري الهيدروجين وهما الديتوريوم والتريتيوم في درجة حرارة أقل من 200 في وعاء مصنوع من الذهب سماكته إنش واحد ، وبعدها يتم تسليط أشعة الليزر على هذا الوعاء حيث يقوم الذهب بتحويل الليزر إلى أشعة سينية تقوم بتفجير سطح الوعاء الذهبي ينبعج إلى الداخل وهذا الأمر يولد ضغطا كبيرا يحول كثافة النظيرين لضعف كثافة مركز الشمس ، وبهذا يندمج النظيران منتجان نيوترونات وجسيمات ألفا وهي ذرات هيليوم بدون إليكترونات حولها .

وعلى الرغم من أن كمية الطاقة الناتجة تعتبر ضئيلة ولكن العلماء يعتبرون ان هذا الأمر مجرد بداية أو رأس خيط للحصول على طاقة أكبر في المستقبل .

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

الطاقة البديلة - الهيدروجين