13 كانون1 2012

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

زيادة مشاريع التكرير الحل لأزمة البنزين بالخليج
أكد خبراء نفطيون في حديثهم مع العربية نت أن مشكلة نقص البنزين في بعض دول الخليج سببها ضعف التخطيط الاستراتيجي بعيد المدى لتوفير هذه المشتقات ، وقال الخبراء إن اعتماد دول المنطقة على الاستيراد في وقت الذروة إنما يعكس النقص الحقيقي في مشاريع التكرير ، مطالبين بضرورة ضخ مزيد من الاستثمارات في قطاع المصافي لتلبية ارتفاع الطلب المحلي .

وفي هذا الصدد يؤكد الخبير النفطي حجاج بوخضور لـالعربية نت أن المشكلة ترتبط بمواسم معينة من السنة مثل فترة الصيف والتي تشهد الإجازات ويزداد المصطافون مما يضغط عبر استهلاك كميات أكبر ، وأضاف : دول الخليج لديها صناعة تكريرية وتصدر مكررات ، إلا أنها لا تجيد التخطيط .

وتشهد الإمارات العربية المتحدة حاليا أزمة حادة في نقص البنزين ، حيث دفعت السلطات في إمارة الشارقة لإغلاق محطات إينوك لعدم استجابة إدارة الشركة وتوفير بنزين في محطاتها داخل الإمارة خلال المهلة التي منحت لها وحول تلك الأزمة قال بوخضور إنها بحاجة للاستثمار وزيادة طاقتها التكريرية بشكل سريع لتضييق الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك .

وتمتلك الإمارات خامس أكبر احتياطي في العالم بـ98,2 مليار برميل ، أي ما يعادل 9.5 بالمئة من الإجمالي العالمي ، كما يوجد بها 5 مصاف ، من بينها 3 مصاف تابعة لشركة أبوظبي الوطنية للبترول أدنوك إضافة إلى مصفاة جبل علي التابعة لشركة الإمارات للبترول في دبي .

ووفقا لإحصائيات شركة بريتش بتروليوم البريطانية فإن الطاقة التكريرية الحالية للمصافي الإماراتية تقدر بأكثر من 620 ألف برميل يوميا ، فيما تقدر إحصاءات المنظمة العربية للدول المصدر للنفط أوبك واردات الإمارات من المشتقات النفطية بـ259 ألف برميل يوميا .

وفيما يتعلق بالسعودية قال بوخضور إن لديها مصافي تكرير وهي تغطي احتياجاتها ، إلا أنها تواجه زيادة الطلب في موسم الحج ، مما يدفعها للاستيراد أحيانا ، ويشار إلى أن السعودية تعتزم إنشاء أربع مصافي نفط جديدة ضمن خطة لزيادة الطاقة التكريرية إلى 3.8 مليون برميل يوميا من المستوى الحالي البالغ 2.1 مليون برميل يوميا .

ومن جانبه ، قال الخبير في شؤون النفط والوزير السابق عصام الجبلي إن أزمة نقص البنزين تعود بالدرجة الأولى لنقص طاقة التصفية ،وطالب دول الخليج بإقامة المصافي ، موضحا أن تكلفة مصفاة النفط تعتمد بالدرجة الأولى على طاقة المصفاة ودرجة تعقيدها ، فمصفاة بطاقة 600 ألف برميل يوميا قد تكلف أكثر من 10 مليارات دولار .

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

الطاقة البديلة - التكرير