5 آب 2011

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

دوافع خروج المراة للعمل

هنالك عدة دوافع واسباب لخروج المراة للعمل ولكن الوضع الاقتصادي هو الدافع الاساسي وهذا لتحسين وضع الاسرة واعتماد المراة على نفسها واحيانا يكون عمل المراة عاملا مساعدا في رفع المستوى الاقتصادي والثقافي للاسرة.

 

 

وتشير الدراسات الى ان المراة من الطبقة الدنيا تعمل من اجل تحسين الوضع الاقتصادي اما المراة من الطبقة الوسطى فتعمل من اجل الاستمتاع بالعمل لذا فعمل المراة من اجل تحسين الوضع الاقتصادي يرتبط بالاساس الطبقي للمراة العاملة.

وفي بعض الطبقات يكون عمل المراة من اجل الرقي بمستوى التعليم والوصول الى مكانة اجتماعية راقية وتحقيق الكماليات المختلفة ولكن هناك دوافع اخرى تدفع المراة للعمل وهو دافع رفع المستوى المعيشي والاستمتاع بالوقت والوصول الى تاكيد الذات وتحقيق حياة اجتماعية.

وبعض النساء يكون لديهن رغبة بالعمل وذلك لشعورهن بالملل والضجر اثناء وجودهن بالمنزل كما ان خدمة الاطفال والقيام بالاعمال المنزلية اصبحت مهمة روتينية ومتعبة كما ان بعض النساء لا ترغب بالعمل وذلك لتمسكها بواجبات المنزل والامومة وهذا ما يدفع المراة للعمل

وهناك اسباب عديدة دفعت المراة للعمل في الميادين المختلفة ومن هذه الدوافع والاسباب ما يلي:
لتحسين الوضع المعيشي للاسرة وذلك بسبب زيادة متطلبات الحياة وغلاء الاسعار.
لازدياد خبرة المراة بشؤون المجتمع والحياة.
لتشارك الرجل في عملية التنمية
زيادة اعداد النساء المتعلمات.
توافر الادوات الكهربائية في المنزل مما يسهل عمل المراة فيه.
انتشار دور الحضانة والرعاية الخاصة بالاطفال.
رغبة المراة في الحصول على مكانة اجتماعية مرموقة.
لتعبئة وقت الفراغ.
لاثبات الذات.
لتحقيق المزيد من الرفاهية.
التحرر اقتصاديا عن الزوج.
الاتصال بالعالم خارج اطار الاسرة.
تامين المستقبل.
الاهتمام بممارسة عمل او مهنة معينة.

قد يهمك ايضا:
عمل المرأة له عدة فوائد ان المرأة تملك طاقات هائله للعم
  المرأة و العائلة و العمل خلق الله تعالى الرجل و المر
طرق اختيار ملابس العمل المناسبه لكل مقام مقال ، هذه ا
  تعتبر قضية التحرش الجنسي بالمرأة عامة من أخطر القضاي
  اشاد تقرير بريطاني بالتوسع الحاصل في عمل المراه السع
المراة العاملة امكانية التوفيق بين العمل والعائلةطمو

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

أقسام السيّدة - المرأة والعمل