18 أيلول 2013

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك



المشروع لتوريد وتركيب محطة فرعية لإنتاج الطاقة بجهد 132 كيلوفولط في مصفاة ميناء الأحمدي .
كشفت شركة سيمنس ، الشركة العالمية المتخصصة في مجال الهندسة الإلكترونية والكهربائية ، عن فوزها بعقد من شركة البترول الوطنية الكويتية لإنجاز الأعمال الكاملة لمحطتي طاقة فرعيتين تعملان على توفير الكهرباء لمجمع تكرير النفط الواقع في جنوب مدينة الكويت .

ويعمل هذا المشروع والبالغة قيمته 240 مليون دولار 68.2 مليون دينار كويتي ، على توفير إمدادات طاقة بدرجة عالية من الكفاءة لاثنتين من كبرى مصافي البترول التابعة لشركة البترول الوطنية الكويتية ، ومن المقرر أن يتم الانتهاء من أعمال المشروع في شهر ديسمبر المقبل ، وفقاً لصحيفة الاتحاد .

ووفقاً لبنود العقد ، والذي يعد من أكبر العقود التي فاز بها قسم نقل وتوزيع الطاقة التابع لـسيمنس في دولة الكويت ، ستقوم سيمنس بتوريد وتركيب محطة فرعية لإنتاج الطاقة بجهد 132 كيلوفولط في مصفاة ميناء الأحمدي ، ومحطة فرعية أخرى بجهد 300/132 كيلوفولط ، ستزود مصفاة ميناء عبدالله بالطاقة الكهربائية .

ويتماشى هذا المشروع مع برنامج شركة البترول الوطنية الكويتية للوقود النظيف ، والذي سيشهد تحديثات وأعمال توسعة كبيرة ، حيث سيتم دمج أعمال المصفاتين آنفتا الذكر تحت مظلة مجمع تكرير واحد ضمن برنامج الشركة للوقود النظيف ، والرامي إلى جعل عمليات إنتاج الوقود في دولة الكويت صديقة للبيئة على نحو أكبر .

وقال أدريان وود ، الرئيس التنفيذي للشركة ، وهي وحدة سيمنس أيه جي في دولة الكويت في بيان صحفي أمس الأحد : يسعدنا أن نعمل مع شركة البترول الوطنية الكويتية وأن نزودهم بأحدث تقنيات إنتاج الطاقة ذات الجهد العالي ، وسيسهم هذا المشروع في تلبية الطلب المستقبلي على وقود النقل في دولة الكويت بحلول العام 2020 ، كما سيساعد على رفع الطاقة الإنتاجية للمصافي .

ومن جانبه ، قال فولفجانج براون ، رئيس قسم نقل وتوزيع الطاقة في سيمنس الشرق الأوسط : تهدف شراكتنا مع شركة البترول الوطنية الكويتية إلى مساعدتها على تحقيق مخططاتها التوسعية ، وذلك من خلال استخدام تقنيات لنقل الطاقة بكفاءة عالية تقوم سيمنس بإنتاجها .

وسنقوم بموجب عقدنا هذا بتزويد شركة البترول الوطنية الكويتية بأحدث المحطات الفرعية ذات الجهد العالي ، بغية تقليل حجم خسائر الشركة وزيادة ربحيتها ، من خلال الحدّ من خفض فترات تعليق الإنتاج الناجمة عن انقطاعات التيار الكهربائي في المصافي.

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

أعمال - شركات