7 آب 2013

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

قرية كيفالينا في ألاسكا تواجه خطر الاندثار تحت الماء خلال عشر سنوات

لم يسمع أحد تقريبا في الولايات المتحدة عن قرية كيفالينا في ألاسكا ، فهي قرية تقع على لسان ساحلي من الرمال على حافة بحر بيرنغ ، وهي قرية صغيرة جدا حتى أنها لا تظهر في خرائط ألاسكا ، فضلا عن خرائط الولايات المتحدة

 

ولعل الأمر كذلك أيضا لأنه من المرجح أن تختفي قرية كيفالينا تحت الماء في غضون عشر سنوات ، وأن تذهب إلى الأبد وسوف تذكر ، إذا كان الأمر كذلك ، كموقع أول لميلاد اللاجئين في أمريكا جراء التغيرات المناخية

ويعيش نحو 400 شخص من السكان الأصليين حاليا في قرية كيفالينا في مجموعة من الكبائن ذات الطابق الواحد ، وتعتمد حياتهم على صيد الحيوانات وصيد الأسماك

وقد حماهم البحر لعدد لا يحصى من الأجيال ، لكن التراجع الكبير للجليد في القطب الشمالي في العقدين الماضيين أدى إلى تآكل السواحل ، ولم تعد الطبقة السميكة من الجليد تحمي سواحلهم الآن من القوة المدمرة لعواصف الشتاء والخريف

 

كافئ جهودنا بمشاركة المقالة على جوجل + , تغريدة , لايك , شير او تعليق منك

بيئة - الاحترار العالمي