21 تشرين1 2013

الفتاة التي خرجت من قبرها  و من شاهدها يحمل دليل فما هو

قصة واقعية عن فتاة خرجت من قبرها ولكن كيف تم التاكد انها حقا خرجت وليس مجرد وهم اقرا القصة لتعرف الدليل

هناك مجند في روسيا وهو روسي الأصل ، وأثناء فترة خدمته أخذ إجازته الأسبوعية و التي فترتها 24 ساعة ، و لقد فكر بالذهاب أولا إلى مطعم لأنه كان يشعر بالجوع الشديد  وفعلا ذهب إلى أحد المطاعم التي كان يعرفها ، وأثناء تناول طعامه أثارت انتباهه فتاة جميلةٌ جدا ، فذهب إليها و كلمها و دعاها لشرب كأس من الشاي ، و قبلت دعوته ، و أثناء ذلك سكبت الفتاة كأس الشاي على ثوبها الأبيض الناصع ، وبعد مضي بعض الوقت كان على الشاب الرحيل فتبادلا العناوين وأرقام الهواتف ، وتعرف على أسمها نتاشا وهي روسية مثله ، و أخبارها بأنه سيأخذ إجازة الأسبوع القادم و عندها سيتقابلان ، فوافقت الفتاة .
ومضى الأسبوع وحانت إجازة المجند و اتصل بالرقم التي أعطته إياه الفتاة فردت عليه امرأة فسألها : أين نتاشا ؟
أجابت المرأة : ومن تكون ؟
قال الشاب : صديقها .
قالت المرأة : أنا أمها لكن أين قابلتها ؟
فأجاب : الأسبوع الماضي عندما كنت في إجازتي
الأم : لكن ابنتي ماتت منذ 3 سنوات!صعق الشاب ولم يصدق وقرر الذهاب و التأكد من الأمر بنفسه فذهب إلى أم نتاشا حسب العنوان التي أعطته إياه نتاشا و أخبرها عن قصته وعن صفات الفتاة و عن ثوبها الجميل و عن انسكاب الشاي على فستانها
فترد الأم: مستحيل فعند وفاتها اشتريت ثوبا أبيضا و دفنتها فيه و يشبه صفات الثوب الذي تصفه .
فقرر الشاب بأن يخبر رجال الأمن و الذهاب مع والدة الفتاة إلى القبر والتأكد من ذلك
وفتح القبر فوجدت الفتاة في مكانها و مرتدية ثوبها الأبيض و عليه بقعة من الشاي.!!!! لم يصدق أحد ذلك ، لكن رجال الأمن أخذوا هذه البقعة من الثوب و أرسلوها للمخابر للتأكد من مدتها .وقد تم التأكد أنها ليست منذ فترة طويلة بل سكبت حديثا

 

غرائب ما وراء الطبيعة - تجارب واقعية

Search