3 تشرين1 2011

مجالس عربية لاستقبال الضيوف

 

ما زال العبق البدوي والاصالة العربية موجودة عند الكثير من الناس حيث ما زالوا يحتفظون بتقاليدهم وعاداتهم التي ورثوها عن ابائهم واجدادهم فاصبح هناك مجالس عربية متميزة ومواكبة لعصرنا باقمشتها المختلفة والوانها العصرية

والمجالس العربية تتميز باستيعابها للكثير من الضيوف فهي مفيدة في الاتراح والافراح وهناك ديكور مجالس عربية تتميز بالطراز العربي الاصيل من مفروشات واثاث وتصميم حائط والاعمدة

ايضا تصميم بسيط لمجالس عربية هذا التصميم يظهر الوان الحائط النارية التي تزيد الدفء في المكان وتساعد على ابراز التصاميم

تتسم المجالس العربية بالرحابة فهي مضيافة حتى في جلساتها الارضية الكثيرة والممتدة لجميع اركان الغرفة حيث تتسم بالراحة والفسحة وعدم الضيق واذا مانظرنا في الوانها فهي شرقية قوية وفخمة انيقة تجمع الاحمر والاخضر والازرق بدرجاتها المتعددة

الان المجلس العربي نحى منحى جديد حيث واكب التطور والتجديد في الديكور فتعددت الالوان ودمجت معه الطرز الاوربية والهندية وغيرها فتغير بشكل يناسب بيوتنا ومتطلاباتنا من الحياة العصرية المترفة دخلت على المجالس العربية ديكورات اوروبية اخرى كالمدفاة اعطت للجلسة دفء وديكور جميل ولم يبد غريبا عنها على العكس خلق ذلك انسجاما مدهشا

ارتفاع الجلسة جعل منها اهتمام وتوجة اخر في تزيينها بدل الشراريب غلفت اطرافها بخشب مزخرف و ايضا وزعت طاولات جانبية توافق شكلها المزخرف يرجع هذا الديكور للتراث المغربي والاندلسي

وقد خلق توافقا مع الجلسة العربية الستائر والكراسي الخشبية التي تمتلك طابع عصري لكنها من الخشب وهذا ما احدث التوافق في الغرفة دون خلل وفروق

أثاث غرف الجلوس - مقاعد